منتدى البشارة المفرحة

بسم الاب والابن والروح القدس الالة الواحد امين

عزيزى الزائر/ عزيزتى الزائرة
يرجى التكرم بتسجيلك فى بيتك الثانى
لناخذ بركة حضورك معنا
شكرا لك
ادارة المنتدى
منتدى البشارة المفرحة

كلمة الحياة+++ من بلدة طوخ دلكة


    اسرار الكنيسة السبعة و ايات من الانجيل ليهم

    شاطر
    avatar
    باسم بديع
    Admin
    Admin

    ذكر عدد المساهمات : 1406
    تاريخ التسجيل : 02/12/2008
    الموقع : منتدى البشارة المفرحة
    العمل/الترفيه : المدير العام للمنتدى
    المزاج : خادم الرب وشاكر نعمتة

    default اسرار الكنيسة السبعة و ايات من الانجيل ليهم

    مُساهمة من طرف باسم بديع في السبت يونيو 05, 2010 11:47 pm



    بسم يسوع الناصرى

    تعريف السر الكنسي:-
    معناه نعمة غير منظورة نحصل عليها بممارسة طقس ظاهري ذي علاقة بها علي يد كاهن شرعي.
    و أسرار الكنيسة سبعة هي:-
    1- المعمودية:-
    كما قال السيد المسيح: "من آمن و إعتمد خلص" (مر 16:16).
    .
    2- الميرون (سر الروح):-
    + وفيه يحل الروح القدس في الإنسان كما كان أيام الرسل: "و لما سمع الرسل الذين في أورشليم أن السامرة قد قبلت كلمة الله ، أرسلوا اليهم بطرس و يوحنا اللذين لما نزلا صليا لأجلهم لكي يقبلوا الروح القدس ، لأنه لم يكن قد حل بعد علي أحد منهم غير أنهم كانوا معتمدين باسم الرب يسوع. حينئذ وضعا الأيدي عليهم فقبلوا الروح القدس" (أع 8: 14-17).
    + "أما أنتم فلكم مسحة من القدوس و تعلمون كل شىء" (1يو 5:2).
    + " أما أنتم فالمسحة التي أخذتموها منه ثابته فيكم ... بل كما تعلمكم هذه المسحة عينها" (1يو 27:2).
    3- الشكر:-
    أسسه رب المجد في العشاء الأخير: "الحق الحق أقول لكم إن لم تأكلوا جسد إبن الإنسان و تشربوا دمه فليس لكم حياة فيكم. من يأكل جسدي و يشرب دمي فله حياة أبدية و أنا أقيمه في اليوم الأخير. لأن جسدي مأكل حق و دمي مشرب حق. من يأكل جسدي و يشرب دمي يثبت في و أنا فيه" (يو6: 53-56)..
    أسسه رب المجد في العشاء الأخير:
    + "الحق الحق أقول لكم إن لم تأكلوا جسد إبن الإنسان و تشربوا دمه فليس لكم حياة فيكم. من يأكل جسدي و يشرب دمي فله حياة أبدية و أنا أقيمه في اليوم الأخير. لأن جسدي مأكل حق و دمي مشرب حق. من يأكل جسدي و يشرب دمي يثبت في و أنا فيه" (يو6: 53-56).
    + " فيما هم يأكلون أخذ يسوع الخبز و بارك و كسر و أعطي التلاميذ و قال: خذوا كلوا هذا جسدي و أخذ الكأس و أعطاهم قائلاً: اشربوا منها كلكم لأن هذا هو دمي" (مت 26:26).
    + " انا هو الخبز الحي الذي نزل من السماء إن أكل أحد من هذا الخبز يحيا إلي الأبد و الخبز الذي أعطيه هو جسدي" (يو 51:6).
    + " إذ أي من أكل هذا الخبز أو شرب كأس الرب بدون إستحقاق يكون مجرماً في جسد الرب و دمه" (1كو 37:1).
    + "لأن الذي يأكل و يشرب بدون إستحقاق يأكل و يشرب دينونة لنفسه غير مميز جسد الرب" (1كو 29:11).
    4- التوبة و الإعتراف:-
    أقر داود بخطيته أمام ناثان النبي فأعلنه بأن الرب قبل توبته (2صم 15:12).
    + " كان كثيرون من الذين آمنوا يأتون مقرين و مخبرين بأفعالهم" (أع 18:19).
    + "حينئذ خرج إليه أورشليم و كل اليهودية ... و إعتمدوا منه معترفين بخطاياهم" (مت 5:3).
    + " إن إعترفنا بخطايانا فهو أمين و عادل حتي يغفر لنا" (1يو 1: 8-9).
    لابد أن يكون هذا السر علي يد كاهن :-
    + "كل ما تربطونه علي الأرض يكون مربوطاً في السماء ، و كل ما تحلونه علي الأرض يكون محلولاً في السماء" (مت 18:18).
    + " إقبلوا الروح القدس من غفرتم خطاياه غفرت لهم ومن أمسكتم خطاياه أُمسكت" (يو 27:20).
    + " إعترفوا بعضكم لبعض بالزلات" (يع 16:5).
    + " يا إبني أعط الآن مجداً للرب و إعترف له و إخبرني الآن ماذا عملت. لا تخف عني" (يش 19:7).
    + " إذا أخطأ أحد ... يقربما قد أخطأ به" (لا 54:5 ، عد 7:5).
    + " و تأتي إلي الكاهن ... و تقول له: اعترف اليوم للرب إلهك ..." (تث 3:16).
    + أقر داود بخطيته أمام ناثان انبي فأعلنه أن الرب قبل توبته. (2صم 15:12).
    5- مسحة المرضي:-
    + " أمريض أحد بينكم فليدع قسوس الكنيسة فيصلوا عليه و يدهنوه بزيت باسم الرب. و صلاة الإيمان تشفي المريض و الرب يقيمه. و إن كان فعل خطية تُغفر له" (يع 5: 14-15).
    + " فخرجوا و صاروا يكرزون أن يتوبوا و أخرجوا شياطين كثيرة و دهنوا بزيت مرضي كثيرين فشفوهم" (مر 13:6).
    6- الزيجة:-
    " أما قرأتم من البدء خلقهما ذكراً و أنثي. و قال: من أجل هذا يترك الرجل أباه و أمه و يلتصق بإمرأته و يكون الإثنان جسد واحد. فالذي جمعه الله لا يفرقه انسان" (مت 19: 4-6).
    7- الكهنوت:-
    " لا تهمل الموهبة التي فيك المعطاه لك بالنبوة مع وضع أيدي القسوسية" (1تي 14:4).
    + " و انتخبا لهم قسوساً في كل كنيسة. ثم صليا بأصوام و استودعاهم للرب" (أع 23:14).
    + " لا تهمل الموهبة التي فيك المعطاه لك بالبنوة مع وضع أيدي المشيخة" (1تي 14:4).
    + " أنكرك أن تضرم أيضاً موهبة الله التي فيك بوضع الأيدي" (2تي 6:1) وضع الأيدي يتم عن طريق الكهنة.
    + " إن إبتغي أحد الأسقفية فيشتهي عملاً صالحاً" (1تي 1:3).
    + " يجب أن يكون الأسقف بلا لوم كوكيل الله" (1تي 7:1).
    + " و من مليتس... استدعي قسوس الكنيسة" (أع 17:20).
    + "و حول العرش أربعة و عشرون عرشاً بثياب بيض و علي رؤوسهم أكاليل من ذهب" (رؤ4:4).
    + " خرَّ الأربعة و العشرون شيخاً أمام الخروف و لهم كل واحد قيثارات و جامات من ذهب" (رؤ 8:5).
    + " و الأربعة و العشرون قسيساً الجالسون أمام الله علي عروشهم" (رؤ 16:11).
    + " إلي جميع القديسين في المسيح يسوع ... مع أساقفة و شمامسة" (في 1:1).
    + " يكون الشمامسة ذوي وقار" (1تي 8:3).











    [/img]



      الوقت/التاريخ الآن هو السبت مايو 26, 2018 2:07 am