منتدى البشارة المفرحة

بسم الاب والابن والروح القدس الالة الواحد امين

عزيزى الزائر/ عزيزتى الزائرة
يرجى التكرم بتسجيلك فى بيتك الثانى
لناخذ بركة حضورك معنا
شكرا لك
ادارة المنتدى
منتدى البشارة المفرحة

كلمة الحياة+++ من بلدة طوخ دلكة


    الغنى

    شاطر
    avatar
    باسم بديع
    Admin
    Admin

    ذكر عدد المساهمات : 1406
    تاريخ التسجيل : 02/12/2008
    الموقع : منتدى البشارة المفرحة
    العمل/الترفيه : المدير العام للمنتدى
    المزاج : خادم الرب وشاكر نعمتة

    default الغنى

    مُساهمة من طرف باسم بديع في الثلاثاء مايو 25, 2010 1:16 am







    الغنى
    هل بغناك تستغنى عن اللة. مهما وصلت من أموال وسلطة هل ترفض اللة وتنظر الى كرامتك ونفوذك؟


    +أليس كل هذا من عند اللة... نرى مثلا فى الكتاب المقدس قصة الشاب الغنى الذى قال للرب يسوع اى صلاح اعمل لتكون لى الحيوة الابدية فقال لة الرب احفظ الوصايا فقال لة الشاب الغنى حفظتها منذ حداثتى فقال الرب اذهب وبع كل مالك وتعال اتبعنى ولكنة مضى حزينا فقال رب المجد " ان مرور جمل من ثقب ابرة ايسر من ان يدخل غنى الى ملكوت اللة" (مت 24:19)

    وفى انجيل معلمنا مرقس يقول رب المجد يسوع
    "مااعسر دخول المتكلين على الاموال الى ملكوت اللة "مر24:10"

    وايضا الغنى يؤدى الى خطايا كثيرة منها التكنيز الذى قال الرب يسوع عنة " لاتكنزوا لكم كنوزا على الارض "
    وليس كل غنى يحكم علية بعدم دخولة ملكوت اللة ... انما كان يقصد رب المجد .. عبادة المال ... كما قالها من قبل " لايقدر احد ان يخدم سيدين اما اللة او المال.
    ويضرب الرب لنا مثلا اخر ... عن الغنى الغبى الذى قال فى نفسة " اقول لنفسى يانفسى لك خيرات كثيرة استريحى وكلى واشربى وافرحى فقال لة اللة ياغبى هذة الليلة تطلب نفسك منك فهذة الذى اعددتها لمن تكون "لوقا 12:19
    ويحكى لنا ايضا فى انجيل معلمنا لوقا عن قصة لمن يتهاون من الاغنياء فى حق المساكين .... نرى فى هذة القصة رجل غنى يلبس الارجوان ومتنعم جدا فى خيرات كثيرة وكان ياكل على المائدة وكان يسقط منة الفتتات وكان هناكرجل اسمة لعازر مسكين وبة قروح وكان يشتهى ان يشبع من الفتتات الساقط من الغنى.
    فمات المسيكن .. ومات ايضا الغنى ودفن وحملت الملائكة المسكين الى حضن ابينا ابراهيم ... فرفع الغنى عينية من الهاوية حيث العذاب وراى ابراهيم ولعازر فى حضنة فنادى وقال ياابى ابراهيم ارحمنى وارسل لعازر ليبل طرف اصبعة بماء بارد ويبرد لسانى لانى معذب فى هذا اللهيب "لو 24:19:16".
    هذة هى النهاية بلا شك ... نهاية كل من لايهتم بالمساكين والضعفاء والبائسين .... انت غنى ولكن اللة اغنى منك وارحم منك
    اذا كان الرب اعطاك الغنى فهذة وزنة تسال عنها فى يوم الدينونة.
    نظر مثلا رائعا ( زكا العشار ) الذى كان رئيس العشارين .. وزبالطبع عندة من المال كثيرا .. كان غنى ولكن عندما دخل الرب يسوع بيتة قال ها انا يارب اعطى نصف اموالى للمساكين وان كنت وشيت بااحد ارد اربعة اضعاف ... فكان رد يسوع علية رائعا جدا قال " اليوم حصل خلاص لهذا البيت" لو 9:1:19.
    فادخل الرب يسوع فى قلبك واجعلة يدخل لانة يقول هوذا انا على الباب اقرع ان فتحت لة يدخل ويتعش معك ويحصل لبيتك خلاص .. وتحن بغناك على كل محتاج فيكون لك الخلاص ولبيتك ... " لانة ماذا ينتفع الانسان لو ربح العالم كلة وخسر نفسة " لوقا 25:9
    تساؤل... هل معقول اوزع اموالى على الفقراء والمحتاجين وافقد كل اموالى ...؟! بالطبع لا... اترك للك مايكفيك لك وللاودك الفكرة ايضا ان لاتكن محبا للمال انما تكون لك وسيلة ولاغاية.
    وان تكون على يقين ان ملكوت اللة هى الاول .. فيقول رب المجد يسوع " بل اطلبوا ملكوت اللة وهذة كلها تزاد لكم " لو31:12.
    لذلك اسعى ان يكون لك كنزا فى السماء اولا ..كنزا من اعمالك الصالحة
    فيقول الكتاب المقدس
    " لانة حيث يكون كنزكم هناك يكون قلبكم ايضا" لو33:12 .
    وحينئذ تقول للرب كما قال بطرس الرسول
    " ها نحن تركنا كل شىء وتبعناك فتنال قول الرب " الحق الحق اقول لكم انتم الذين تبعتمونى متى جلس ابن الانسان على كرسى مجدة تجلسون انتم ايضا على اثنى عشر كرسيا" متى 28:19.. هنا طبعا يقصد التلاميذ ولكن صدقونى الذى تبع الرب يكون معة وفى حضنة.
    وايضا يقول رب المجد
    " من ترك بيتا او اخوة او اخوات او ابا او اما او امرأة او اولادا وحقولا لاجلى ولاجل الانجيل الا وياخذ مئة ضعف الان.
    لذلك انا احتاج الرب مهما كنت غنى .. فقير .. ذو سلطة .. لامسئولية لى..
    ايا كنت.. لان الرب عارف كل شىء فيقول الكتاب المقدس
    " انا عارف اعمالك انك لست باردا ولا حارا .. ليتك كنت باردا او حارا هكذا لانك فاتر ولست باردا ولاحارا انا مزمع ان اتقياك من فمى ... لانك تقول انى انا غنى وقد استغنيت ولا حاجة لى الى شىء ولست تعلم انك انت الشقى والبائس وفقير واعمى وعريان "رؤ 15:3" .

    الرب يعطينا ان نكون اغنياء فى الروحيات ويكون لنا
    كنزا فى السماء
    وللالهنا كل المجد والبركة
    اميــــــــــن
    كاتب المواضيع الروحية باسم بديع











    [/img]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 17, 2018 10:15 pm